لأن القراءة أكسجين العقل

في أزقة مدينة بروكسل العريقة ووسط مبانيها العتيقة خرجت ، لا لغاية معينة وإنما أحاول أن أجد نفسي بعيداً عن ضجيج التقنية والشاشات ، وجدت تلك الساحة يفترشها الناس ، جلست وحيداً أتأمل المباني العتيقة ، كم مر على هذه الحضارات من أقوام ، في أوجه المارة ألف قصةٍ وقصة ، نسيم الليل العليل مختلط…

Featured Video Play Icon

هاكاثون الحج | الطاولة N-009

استقبلني بإبتسامة لطيفة في مدخل صالة مطار الملك عبدالعزيز بجدة .. “مشارك في الهاكاثون أخوي ؟ ” فيما يبدو أنه عرف من مظهري ومن حقيبة الظهر التي أحملها أنني من المشاركين .. سلمت عليه ورحب بي ترحيباً جميلاً وتوجه معي إلى موقف الحافلات للإنتقال إلى مقر الهاكاثون. لا أخيفك أنني كنت متردداً في الذهاب إلى…